قلب الذيب

صلاة الوتر كيفيتها وحكمها ووقتها وعدد ركعاتها

اذهب الى الأسفل

صلاة الوتر كيفيتها وحكمها ووقتها وعدد ركعاتها

مُساهمة من طرف الغريب في الثلاثاء مارس 13, 2012 11:43 am



صلاة الوتر كيفيتها وحكمها ووقتها وعدد ركعاتها

ما هي صلاة الوتر ومتى وقتها، وكم ركعة، وكيف أداؤها؟

صلاة الوتر هي من أعظم العبادات


صلاة الوتر سنة، قربة، مؤكدة، تبدأ بعد صلاة العشاء وتنتهي بطلوع الفجر، هذا صلاة الوتر، تبدأ بعد صلاة العشاء وتنتهي بطلوع الفجر، وأقلها ركعة واحدة، هذا أقلها، وأفضلها إحدى عشر ركعة أو ثلاثة عشر ركعة لفعل النبي - صلى الله عليه وسلم-، وإن زاد على ذلك أوتر بخمس عشر أو بعشرين مع الوتر أو ما أشبه ذلك فلا بأس في ذلك، لا حرج، لأن النبي - صلى الله عليه وسلم -قال: (صلاة الليل مثنى مثنى، فإذا خشي أحدكم الصبح صلى أحدكم ركعة واحدة توتر له ما قد صلى) ولم يحد حداً، فدل ذلك على أنه إذا أوتر بخمسٍ أو سبعٍ أو تسع أو إحدى عشرة أو ثلاث عشرة أو خمس عشرة أو سبع عشرة أو تسع عشرة أو إحدى وعشرين أو ثلاثة وعشرين، كله طيب، أو أكثر من ذلك، أو أوتر بواحدة فقط، أجزأه ذلك، وهذا واضح من السنة عن النبي - صلى الله عليه وسلم-. يقول أيضاً: ما دخلها في الشفع؟ الشفع تارةً يكون منفصلاً عنها وهو أفضل، وتارةً يكون متصلاً، خمساً جميعاً، سبعاً جميعا، تسعاً جميعا، لا بأس، فعله النبي - صلى الله عليه وسلم -لكن إذا صلى سبعاً جميعاً يجلس في السادسة، يتشهد التشهد الأول ثم يقوم ويأتي بالسابعة وإن صلى تسعاً جميعاً فالسنة أن يجلس في الثامنة ويتشهد التشهد الأول ثم يقوم ويأتي بالتاسعة، والأفضل أن يسلم بين كل ركعتين، هذا هو الأفضل، لقول النبي - صلى الله عليه وسلم-:(صلاة الليل مثنى مثنى)، هذا هو الأفضل وإذا سرد خمساً جميعاً وأوتر بها، أو ثلاثاً جميعاً وأوتر بها سردها سرداً من غير جلوس، ثلاثاً جميعاً من غير جلوس في الثانية، أو خمساً جميعاً من دون الجلوس فيها كلها، إلا في الأخيرة، هذا هو الأفضل، أما في السبع والتسع فيجلس في السادسة ويجلس في الثامنة في التسع للشهد الأول ثم يقوم ويأتي بالسابعة أو يأتي بالتاسعة، ولكن الأفضل كما تقدم أن يسلم بين كل ثنتين.


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الشفع في اللغة هو الزوج ( أي العدد الزوجي ) ، عكس الوتر الذي هو الفرد ، والسنن الثابتة بعد صلاة العشاء ثلاثة :

1- سنة العشاء البعدية : وهي ركعتان .

2- قيام الليل ، فيصلي ما شاء ركعتين ركعتين .

3- الوتر ، فله أن يوتر بركعة واحدة ، أو ثلاث أو خمس أو سبع أو تسع .


وإذا اختار أن يوتر بثلاث فإما أن يصليها متصلة بتشهد واحد ، وإما أن يصلي ركعتين ثم يسلم ثم يصلي ركعة واحدة .

وقد ذهب جماعة من أهل العلم إلى أن أدنى الكمال الوتر أن يوتر الإنسان بثلاث ركعات ، سواء فعلها متصلة أو منفصلة ، قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : " أدنى الكمال في الوتر أن يصلي ركعتين ويسلم ، ثم يأتي بواحدة ويسلم . ويجوز أن يجعلها بسلام واحد ، لكن بتشهد واحد لا بتشهدين ؛ لأنه لو جعلها بتشهدين لأشبهت صلاة المغرب ، وقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم أن تُشبّه بصلاة المغرب " انتهى من "الشرح الممتع" (4/21) .

وروى ابن حبان (2435) عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه كان يفصل بين شفعه ووتره بتسليمة ، وأخبر أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يفعل ذلك . قال الحافظ في الفتح (2/482) : إسناده قوي .

وهذا الحديث يدل على أن المراد بالشفع الركعتان قبل ركعة الوتر .

قال الشيخ الألباني رحمه الله في رسالته " صلاة التراويح " بعد أن ذكر صفات صلاة الوتر المتنوعة الواردة في السنة :

" ويتلخص فمن كل ما سبق أن الإيتار بأي نوع من هذه الأنواع المتقدمة جائز حسن ، وأن الإيثار بثلاث بتشهدين كصلاة المغرب لم يأت فيه حديث صحيح صريح ، بل هو لا يخلو من كراهة ، ولذلك نختار أن لا يقعد بين الشفع والوتر ، وإذا قعد سَلَّم ، وهذا هو الأفضل " انتهى .

وبعض الناس يظن أن الشفع هو سنة العشاء البعدية ، وليس الأمر كذلك .

جاء في "فتاوى اللجنة الدئمة" (7/255) :

" سنة العشاء البعدية وهي ركعتان ، خلاف الشفع والوتر " انتهى .

والله أعلم .
avatar
الغريب
Admin

عدد المساهمات : 114
نقاط : 319
تاريخ التسجيل : 23/02/2012
العمر : 43
الموقع : الرياض

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mh1398.allgoo.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى